موقع قبيلة البديرالعام للشيخ شوقي جبارالبديري
بحـث
 
 

نتائج البحث
 


Rechercher بحث متقدم

سحابة الكلمات الدلالية

اليذلك  الخير  ماعاش  ياعراق  

المواضيع الأخيرة
» راح انساك ونهي قصتي وياك
الثلاثاء أكتوبر 17, 2017 6:52 pm من طرف الشيخ شوقي جبار البديري

» يـ كاظم مهجتي الهجـــــران عادمها راح الجان سلوى الها وينادمها
الثلاثاء سبتمبر 12, 2017 5:45 pm من طرف الشيخ شوقي جبار البديري

» الشاعر هاشم الحاشوش
السبت أغسطس 26, 2017 8:47 pm من طرف الشيخ شوقي جبار البديري

» مقومات الزعامة العشائرية عند العرب
الثلاثاء أكتوبر 25, 2016 9:24 am من طرف الشيخ شوقي جبار البديري

» شيخ العشيره وصفاته
الثلاثاء أكتوبر 25, 2016 8:56 am من طرف الشيخ شوقي جبار البديري

» سبب نزوح عشائر البدير (الشيخ صباح العوفي
السبت أكتوبر 01, 2016 3:53 pm من طرف الشيخ شوقي جبار البديري

» عشائر البدير في الحله
السبت أكتوبر 01, 2016 11:24 am من طرف الشيخ شوقي جبار البديري

» معنى كلمة شيخ عشيره
الأحد أغسطس 21, 2016 5:38 pm من طرف الشيخ شوقي جبار البديري

» يَأَيُّهَا النَّاسُ إِنَّا خَلَقْنَاكُم مِن ذَكَر وَأُنثَى وَجَعَلْناكم شُعُوباً وَقَبائل
الجمعة مايو 13, 2016 10:26 am من طرف الشيخ شوقي جبار البديري

أكتوبر 2017
الإثنينالثلاثاءالأربعاءالخميسالجمعةالسبتالأحد
      1
2345678
9101112131415
16171819202122
23242526272829
3031     

اليومية اليومية

التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني



التبادل الاعلاني

انشاء منتدى مجاني




ال فراعنه

إرسال موضوع جديد   إرسال مساهمة في موضوع

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل

ال فراعنه

مُساهمة  الشيخ شوقي جبار البديري في السبت نوفمبر 15, 2014 4:40 pm

فرعون من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة

حاكم من مصر القديمة عادة ما يصور بارتداء غطاء الرأس والتنورة.
فرعون, جرى العرف والعادة والاصطلاح في العصور الحديثة على إطلاق لقب فرعون على الحاكم في مصر القديمة، وذلك جريا على العادة في إطلاق الألقاب على ملوك العالم القديم، فعلى سبيل المثال يطلق على كل من ملك الفرس بكسرى برغم أن من تسمى بذلك هو ملك من ملوكهم، ثم جرت العادة بعد ذلك على تسمية كل ملك فارسي بكسرى، كما تسمى ملوك الروم بقيصر، وملوك الحبشة بالنجاشي، وهكذا وجريا على العادة فإن الناس في العصور الحديثة اصطلحوا على تلقيب ملوك مصر القدماء بـالفراعنة، وكان الحاكم في مصر القديمة الموحدة يلبس تاج القطرين (تاج أحمر رمز الشمال وتاج أبيض رمز الجنوب متحدين في تاج واحد دلالة على حكم القطرين وتسلطه عليهما)، أي أنه يحكم مصر العليا ومصر السفلى. والخلاصة أن كلمة "فرعون" ربما قد أصبحت تستخدم استخداما شائعا في العصور الحديثة كلقب للحاكم في مصر القديمة لأسباب ترجع إلى الميول العقائدية ومحاولات التفسير التوراتية من زاوية واحدة، على أن التحقيق اللغوي للفظة يظل بعيدا كل البعد عن حقيقة تلقب الحكام المصريين بهذا اللقب.
محتويات [أخف]
1 مصادر تسمية "فرعون"
2 ذكره في القرأن
3 المراجع
3.1 مصادر إضافية
4 طالع كذلك
مصادر تسمية "فرعون"[عدل | عدل المصدر]
يعتقد علماء المصريات الغربيين أن لقب "برعو" في اللغة المصرية القديمة تعني " المنزل الكبير " أو " البيت الكبير " أو ما يعني " الباب العالي ", وذلك نسبة إلى تركيب " بر - عا "، الذي ظهر في عهد الأسرة الثامنة عشر والأسرة التاسعة عشر، وبالرغم من هذا فلا نجد دليلا في خرطوش واحد من الخراطيش الملكية التي تحمل أسماء الملوك يشير إلى ذلك اللقب " بر - عا "، ويظهر من ذلك محاولة هؤلاء العلماء الغربيين للتوفيق بين الآثار والتاريخ وبين ما ورد في التوراة، حيث أشارت التوراة في سفري التكوين والخروج لملوك مصر بلقب " فرعون "، غير أن التوراة لم تفرق في ذلك اللقب بين الملوك الثلاثة الذين كانوا يحكمون مصر وقتها والذين عاصروا أنبياء الله: إبراهيم ويوسف وموسى عليهم السلام على الترتيب، بل عممت التسمية والتلقب بهذا اللقب على كل من حكم مصر، وفي هذا نظر، حيث لم يظهر اللقب "كلقب ثانوي" للملوك إلا في عهد الأسرة الثامنة عشر كما ذكرنا، ومن ثم يصعب تصور أن يتلقب ملك مصر بهذا اللقب في عهد إبراهيم أي ما يسبق ظهور تركيب " بر - عا " بما يزيد عن أربعة أو خمسة قرون كاملة، هذا إذا افترضنا بالطبع صحة الربط بين لفظ " فرعون " وبين " بر - عا ".
غير أن لفظ " فرعون " له مصدر آخر غير التوراة ألا وهو القرآن، حيث يظهر اللفظ كاسم علم أكثر منه لقبا في آيات القرآن، ويظهر ذلك جليا من آيات القرآن التي ورد فيها الاسم بعد أداة نداء، حيث ذُكرَ في سورة الأعراف, الآية 104: Ra bracket.png وَقَالَ مُوسَى يَا فِرْعَوْنُ إِنِّي رَسُولٌ مِّن رَّبِّ الْعَالَمِينَ Aya-104.png La bracket.png[1]. ومن هنا يترجح القول بأن كلمة " فرعون " هي اسم علم أكثر منه لقبا قد تم تعميمه على ملوك مصر القديمة فأصبح لقبا لكل ملك حكم مصر.
ذكره في القرأن[عدل | عدل المصدر]
ورد ذكر اسم "فرعون" في القرآن صراحة 71 مرة في 27 سورة.[2]
9 مرات في سورة الأعراف.
8 مرات في سورة غافر.
7 مرات في سورة القصص.
6 مرات في سورة يونس.
5 مرات في سورتي طه والشعراء.
3 مرات في سورتي الأنفال وهود.
2 (مرتين) في ست سور : الدخان، الإسراء، التحريم، المزمل، البقرة والزخرف.
1 (مرة واحدة) في ثلاث عشرة سورة : البروج، القمر، المؤمنون، النمل، الذاريات، إبراهيم، آل عمران، الحاقة والنازعات، العنكبوت، الفجر، ص وق.
المراجع[عدل | عدل المصدر]
^ القرآن الكريم, سورة الأعراف, الآية 104.
^ القرآن الكريم.
مصادر إضافية[عدل | عدل المصدر]
تاريخ الأمم والملوك - ابن جرير الطبري.
البداية والنهاية - الحافظ ابن كثير.
مقدمة ابن خلدون - ابن خلدون.
موسوعة مصر القديمة - سليم حسن.
قصص الأنبياء والتاريخ - رشدي البدراوي.
قدماء المصريين أول الموحدين - نديم السيار.
الإسلام والديانة المصرية القديمة - محد أبو رحمة.
فرعون وقومه كانوا هكسوسا ولم يكونوا مصريين - مؤمن محمد سالم.
avatar
الشيخ شوقي جبار البديري
Admin

عدد المساهمات : 914
تاريخ التسجيل : 04/04/2012
العمر : 52
الموقع : قبيلة البدير للشيخ شوقي البديري

معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://shawki909.yoo7.com

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة


 
صلاحيات هذا المنتدى:
تستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى